تفسير حلم وقوع الاسنان او الاضراس في المنام لابن سيرين وغيره



يسأل الكثير من الناس عن تفسير رؤية الاسنان تسقط او تتساقط ، و ما معني سقوط الضرس او الطاحونة في الحلم ، فيسأل احدهم : رأيت سني مخلوع ، او ضرسي مخلوع ، او طاحونتي مخلوعة ، فما معنى ذلك ؟ ويقول قالئل : ما معنى رؤية الناب مكسور او اسناني سقطت على الارض في المنام ؟ سنجيب عن بعض هذه الاسئلة من خلال الاطلاع على تفسير الشيخ ابن سيرين والشيخ النابلسي رحمهم الله .

تفسير حلم وقوع الاسنان او الاضراس في المنام لابن سيرين وغيره

تفسير من تسقط اسنانه ، سقوط الاسنان ، رايت اسناني تقع او تسقط في المنام :

قال بعض علماء التفسير بأن سقوط او وقوع الاسنان او تساقطها يدل على العمر الطويل ، وزوال الغم والهموم ، ويدل تساقط الاسنان العلوية او الجهة العليا من الاسنان او صف الاسنان في الاعلى على المال والمكانة بين الناس ، وقال بعضهم ان من راى ان اسنانه كلها و اضراسه او طواحينه سقطت او وقعت في يده او في حجره وهو ينظر اليها فان ذلك يعني انه سيطول أجله .

تفسير حلم خلع الطاحونة او الضرس ، ومن يبحث عن اسنانه التي سقطت :

قال المفسرون بأن خلع الطاحونة او الطواحين او الاضراس او طاحونة العقل ، كلها قد تدل على العمر الطويل ، اما من راى ان اسنانه او اضراسه سقطت ولم يستطع ان يجمعها او يمسكها ، او راى ان اسنانه تساقطت واحدا تلو الآخر وضاعت ولم يجدها ، او رآى انه يبحث عن اسنانه الضائعة ، فان كانت كل الاسنان ، فان اهله كلهم يسبقونه بالموت ، وان كانت بعض الاسنان ، فان من يسبقه بالموت من اهله يكونون بعدد الاسنان ، او انهم يمرضون بمرض ، او تصيبهم مصيبة والله اعلم .

تفسير تساقط او وقوع و سقوط صف الاسنان العلوية او السفلية في الحلم :

قلنا بأن سقوط الاسنان الفوقية او التي في الاعلى في اليد او في يد صاحب الحلم ، فان سقطت في يديه فانها بركة ورزق ، وخلع او سقوط او تساقط الاسنان السفلية لا خير فيه ، اما ان رآى اسنانه تسقط في حجره ، ورآها في حجره او نظر اليها ، فان كانت زوجته حامل فربما انجبت له ذكر ، اما ان وقعت الاسنان او سقطت على الارض او على البلاط او اليابسة او على الحشيش او الزرع ، وصاحب الحلم ينظر اليها ، فلا خير في هذه الرؤيا بحسب الشيخ النابلسي .



Ads
التعليقات
  1. لا يوجد تعليقات حتى الأن ، بادر بكتابة تعليق جديد!

لن يتم نشر بريدك الالكتروني للعامة ، الحقول المطلوبة معلمة بالعلامة '*'

*