تفسير احلام و رؤيا المعاملات اليومية للناس بالحلم لابن سيرين



ذكر الشيخ اقوال مختلفة في تفسير المعاملات التي تجري بين الناس بشكل يومي مثل البيع و الشراء او الاجارة او الرهن او سداد او قضاء الدين او الاستدانة في الحلم ، فقال بأن من راي نفسه انه مبيوع في سوق ، او راي ان شخصا اشتراه ، فان كان الذي اشتراه رجلا فانه ينال حزن ، اما ان راي شخص يبيعه لامرأة ، فانه ينال عز وجاه او اموال .

ومن راي ان شخصا باعه في السوق ، وكان ثمنه غاليا او مرتفعا ، فان في ذلك اكرام لصاحب الحلم ، وقيل ايضا بأن البيع في الحلم لصاحب الرؤيا يدل علي ذهاب الاملاك ، وقد يدل البائع في الحلم علي المشتري والمشتري علي البائع ، ومن راي في الحلم انه باع شيئا يدل علي متاع الدنيا ، فانه طالب للاخرة ، ومن كان حرا وليس عبدا ، وراي في الحلم ايضا انه حر ولكنه تم بيعه ، فذلك يدل علي حسن العاقبة .

تفسير احلام و رؤيا المعاملات اليومية للناس بالحلم لابن سيرين

تفسير حلم الرهن اوالرهان في المنام :

اما ان تعلق الامر برؤيا الرهن في الحلم ، فمن راي انه رهينة او مرهون في مكان ، فعليه بالاكثار من التوبة والاستغفار ، فربما كان قد سقط في ذنوب كثيرة ، وقيل ايضا بأن من راي انه رهينة او مرهون في المنام فانه ربما يتم أسره ، ومن راي في حلمه انه اخذ رهن من شخص فانه يظلم ، وقيل بان المرهون في الحلم يعني المديون .

تفسير حلم الاجارة او التأجير و الشركة في المنام :

قيل في ما نُسب للشيخ ابن سيرين بأن المستأجر في الرؤيا يدل علي شخص يخدع صاحب الاجارة ، اما الشركة في الحلم فتدل علي العدل والانصاف ، فمن راي ان اصبح شريك لشخص في تجارة او شركة معينة ، فانه ينال عدلا وانصافا من ذلك الشخص ، وكذلك فان صاحب الحلم يكون منصفا لشريكه .

ومن راي في الحلم انه تشارك او شارك شخص كبير في السن او شيخ كبير مجهول ، فان ذلك يدل علي تعبه وسعيه في تجارته او ربحه ، ومن راي انه اشترك او شارك شاب لا يعرفه مجهول ، فانه يأخذ ربحه وتعبه من عدو له .

تفسير حلم الوديعة ، العارية ، القرض ، الضمان في الحلم :

تدل الوديعة في الحلم علي سر من الاسرار ، فمن راي ان شخصا اودع عنده امانة ، فانه يضع سرا عند صاحب الحلم ، اما العارية او الاستعارة ، فمن راي في الحلم انه استعار او يستعير شيء في حلمه ، او راي انه اعار شخصا شيئا في الحلم ، فان كان المُعار او المستعار شيء محبب للنفس ، فان صاحب الحلم يتحصل علي خير قد لا يستمر طويلا ، وان كان مكروها ، فيصيبه مكروه قد لا يدوم طويلا .

والقرض في الحلم – بحسب ما نُسب لابن سيرين في كتاب تفسير الاحلام – فانه يدل علي امر محبب في الغالب ، فمن راي انه يقوم باقراض الناس لوجه الله تعالي ، فانه ربما كان منفقا علي المجاهدين او في اصناف الخير .

اما الضمان ، فمن راي في المنام انه يضمن او ضمن شخص في امر من الامور ، فان صاحب الحلم يتعلم خُلُق من اخلاق الرجل المضمون في المنام ، والكفالة في الحلم ربما دلت علي الاساءة ، وقيل بأن من كفل شخص في الحلم او تكفل شخص ، فانه قد يُسيء اليه .

تفسير حلم قضاء الدين او سداد الديون و الامهال في الرؤيا :

قيل بأن من راي في الحلم انه يقضي دينه ، او راي انه يؤدي امانة الي اصحابها ، فانه يقوم بعمل من اعمال البر كأن يصل رحمه او يطعم مسكين او ييسر امر من امور الدين علي شخص ، او يفرج كربة عن مسلم ، وقيل بأن سداد الدين او من يسد دينه في الحلم وهو ينوي ان يسافر ، فتلك دلالة علي الرجوع عن امر السفر ، ومن كان مصرا علي السفر وراي انه يتراجع عن السفر ، فانه يسد دينه ، والامهال في الحلم يدل علي العذاب ، فمن امهل شخص في الحلم او صبر عليه في دين او أي أمر ، فربما يعذبه مستقبلا .. والله اعلم .

ملاحظة : كل تلك الاقوال والاراء تبقي مجرد اجتهادات للمفسرين قد تصيب وقد تخطئ .. والله وحده اعلم بالصواب .



Ads
التعليقات
  1. لا يوجد تعليقات حتى الأن ، بادر بكتابة تعليق جديد!

لن يتم نشر بريدك الالكتروني للعامة ، الحقول المطلوبة معلمة بالعلامة '*'

*