تفسير حلم البقر وحلب البقرة في المنام للشيخ النابلسي



قال الامام النابلسي – رحمه الله – في حديثه عن تفسير رؤية البقرة او البقر في الحلم بأن البقر في الغالب يدل علي السنين ، فربما دلت رؤية البقرة الصفراء او البقرة السوداء علي سنة مليئة بالخير والفرح ، ومن راي بقرة لها غرة فان ذلك يدل علي شدة وضيق في بداية السنة ، اما البقرة البلقاء او البلقة او ما تغير لون ذيلها الي الأسود فانها ربما دلت علي شدة وكرب في نهاية السنة .

تفسير حلم البقر وحلب البقرة في المنام للشيخ النابلسي

ويدل البقر السمين او البقرة السمينة في الحلم علي سنوات فيها خصوبة وخير ، اما البقرة الهزيلة او البقر الهزيل والنحيف ، فيدل في الغالب علي سنوات فيها من القحط والشدة وقلة المحصول ، وذلك كما ورد في تفسير رؤيا الملك في سورة يوسف ، وقيل بأن اكل لحم البقر في الحلم دليل علي الكسب من المال الحلال ، وقيل بأن البقرة في الحلم تدل علي الرفعة .

وقيل بأن البقرة ان كانت سمينة فانها تدل علي المرأة الصالحة الورعة ، اما ان كانت البقرة لها قرون فربما دلت علي امرأة لا تطيع زوجها ، اما ان كانت البقرة حلوبة او تحلب الكثير من الحليب او اللبن فانها امرأة فيها منفعة لزوجها ، اما ان اراد صاحب الحلم حلب البقرة فمنعته عنها بقرونها او نطحته بقرنيها ، فانها امراة نشوز اي غير مطيعة .

اما من راي انه يملك بقرة حلوب وراي غيره يحلبها والبقرة لا تمنعه ، فان ذلك الشخص قد يخونه في زوجته ، ومن راي ان بقرته الحلوب انحلبت ثم لم يجدها بعد ذلك ، او ضاعت وبحث عنها فلم يراها ، فان زوجته ربما تعودت علي الخيانة والله اعلم ، ويدل كرش البقرة علي الرزق الوفير بمقدار كبر ذلك الكرش .

وقيل بأن من راي في الحلم بقرته حامل ، فربما دل ذلك علي حمل زوجته ، ومن راي انه يشتري او اشتري بقرة ، فانه ربما نال ولاية ، ومن راي في بيته بقرة ترضع من عجلها ، فان في البيت امرأة تمكر لبنتها ، ومن راي انه وجد بقرة فانه يتعلم مهنة ويعمل بها عند رجل شريف ، او يتزوج ان كان اعزب بامرأة صالحة .

ومن راي في الحلم شخص يهديه او يقدم له كأس من حليب او لبن البقرة ، او زجاجة مليئة بحليب البقر ، فان تلك الرؤيا للأعزب ايضا زواج ، ولغيره خير وسرور ، ومن راي انه يركب علي ظهر بقرة فانه ينال مالا وفيرا ، ويزول عنه همه ، ومن راي ان بقرة دخلت الي بيته ثم نطحته بقرنيها فان ذلك قد يدل علي خسارة للرائي .

ملاحظة : كل تلك الاقوال تبقي مجرد اجتهادات قد تصيب وقد تخطئ ، ويبقي عند الله وحده العلم بالصواب .



Ads
التعليقات
  1. لا يوجد تعليقات حتى الأن ، بادر بكتابة تعليق جديد!

لن يتم نشر بريدك الالكتروني للعامة ، الحقول المطلوبة معلمة بالعلامة '*'

*